close

مهرجان سلطان بن زايد التراثي

Sultan Bin Zayed heritage festival

Banner image

مهرجان سلطان بن زايد مدرسة للتراث

04/02/2018

 تواصلت فعاليات السوق الشعبي الذي توافد عليه الطلاب والزوار من دولة الإمارات ومن السياح الأجانب، ومثل الطلاب الحجم الأكبر من الزوار، حيث بلغ عدد الذين زاروا المهرجان في اليوم الختامي أكثر من 750 طالبا، مما رفع عدد الطلاب الذين زاروا المهرجان خلال أيامه الثلاثة عشر إلى نحو خمسة آلاف طالب وطالبة، نظمت لهم ورش عمل في شتى المجلات التراثية التي يضمها السوق مثل ورش العمل البيئية، وعروض تثقيفية توعوية وخدمات طبية، وعبر مشرفون وإداريون رافقوا الطلبة في زياراتهم عن سعادتهم بحضور هذه الفعاليات وأجمعوا  على أن المهرجان مدرسة ثقافية حية وناشطة، وأنه يؤكد اهتمام قيادتنا بجميع ألوان التراث الإماراتي، وأن ما شاهدوه من فعاليات أصيلة ومتنوعة وجمهور متنوع عريض يدل على أن تراثنا الذي نفخر به ونعرضه للعالم هو تراث ذو قيّم وثري، وأشاروا إلى أن وجود الشباب كعنصر فاعل ومهتم بهذا التراث، هو مثار فخر للجميع، مؤكدين أن المهرجان يعزز روح المواطنة ويعزز الهوية في نفوس النشء، مثمنين جهود اللجنة العليا المنظمة للمهرجان وكافة القائمين عليه.

وتؤكد حسنا ناصر مشرفة مدرسة الرفاعة حرص مدرستها كل عام على زيارة مهرجان سويحان والسوق الشعبي  لتثقيف  الطلبة بالموروث وإسعادهم بالتقاط الصور التذكارية مع الصقور والهدايا وركوب الخيل والتفاعل مع الألعاب الشعبية  في  يوم تعليمي وترفيهي ممتع للكبار والصغار.  وتقول مهره صالح  من طالبات مدرسة الريف بالشهامة إنه يوم شيق وممتع لركوب الخيل والجمال، وممارسة الألعاب الشعبية، والاستمتاع بالمسابقات والهدايا على مسرح السوق الشعبي، فيما تشير زميلتها هدى جمال إلى فرصة التعرف على مقتنيات وصور المغفور له الشيخ زايد، والتعرف على البيئة البحرية والبرية في الماضي، إلى جانب المشغولات التراثية اليدوية.